افتتاح أعمال الاجتماع الوزاري للجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية في الدوحة

افتتاح أعمال الاجتماع الوزاري للجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية في الدوحة

الدوحة – المكتب الإعلامي - 03 نوفمبر

أكد سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، على التطور اللافت والملحوظ للعلاقات الثنائية بين دولة قطر والجمهورية التركية في مختلف المجالات، مشيداً بالتعاون القائم والزيارات رفيعة المستوى المتبادلة واللجان المشتركة القائمة بين البلدين.

وشدد سعادته، في كلمة خلال افتتاح أعمال الاجتماع الوزاري للدورة الخامسة للجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية في دولة قطر، على اهتمام ومتابعة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وأخيه فخامة الرئيس رجب طيب أردوغان رئيس الجمهورية التركية لأعمال اللجنة، منوها بمساهمتها في نقل العلاقات الثنائية إلى مرحلة الشراكة الاستراتيجية الشاملة ومساعدتها في فتح مجالات جديدة للتعاون، مقدراً موقف تركيا المشرف تجاه الحصار المفروض على دولة قطر منذ شهر يونيو 2017م ودعمها للوساطة الكويتية.

وتطرق سعادة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، إلى التطور الذي تشهده العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية بين البلدين، مبيناً أن حجم التبادل التجاري تضاعف إلى (2.4) مليار دولار أمريكي العام الماضي، مضيفاً أن ذلك يؤكد على عمق الروابط التجارية ومتانتها، مؤكداً على دعم الزيارات المتبادلة للوفود والغرف التجارية ودوائر الأعمال والقطاع الخاص.

ودعا سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، الشركات التركية للاستثمار في دولة قطر، لافتاً إلى أنها أصبحت واجهة جاذبة للاستثمارات في ظل إصدارها تشريعات تتيح للمستثمر الأجنبي الاستثمار بنسبة 100% في العديد من القطاعات وتوفيرها حوافز ومزايا عديدة للمستثمر الأجنبي، مشيراً إلى أن ذلك يعتبر جزءاً من رؤية قطر الوطنية 2030 القائمة على التنوع الاقتصادي.

من جانبه، أشاد سعادة السيد مولود جاويش أوغلو وزير خارجية الجمهورية التركية بدور اللجنة في تطوير العلاقات الثنائية خلال السنوات الماضية.

وأوضح سعادته - في كلمة خلال الاجتماع - أن اللجنة أصبحت مظلة مهمة لكافة أوجه التعاون الثنائي بين البلدين، معرباً عن أمله في أن تساهم أعمالها ونتائجها في تحقيق آمال وطموحات قادة البلدين.

وتناول سعادته العلاقات التجارية والمشاريع المنفذة في دولة قطر من قبل الشركات التركية، ولفت إلى ازدياد الاستثمارات القطرية في الجمهورية التركية بالآونة الأخيرة.

يذكر أن البلدين وقعا على 45 اتفاقية ومذكرة تفاهم، خلال الدورات الأربع الماضية لاجتماعات اللجنة الاستراتيجية العليا.